جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

الثقة بالنفس أساسيات ومعيقات

قلم الناس
بقلم :أمل الكرايري كوتش في التنمية الذاتية
لايختلف اثنان على ان الثقة بالنفس هي من اساسيات تحقيق النجاح على مختلف اشكاله ،ولانكاد نجد اي شخص ناجح في حياته يفتقد لثقة عالية بالنفس .
اذن هي الدعامة الاولى من اجل تحقيق التميز .
اذن السؤال المطروح كيف واننا نخلق على فطرة واحدة اذن كلنا نستحق ان نكون على نفس الدرجة من الثقة في النفس في حين نجد ان الامر يعرف تفاوتا كبيرا بين الناس .
هي عوامل متعددة ومتنوعة تجعل هذا الفارق يزداد وينقص :
1 – التنشئة الاجتماعية بحيث نلاحظ ان الاطفال اللذين يتلقون تشجبعا دائما عند تعبيرهم عن ارائهم عادة مايتميزون بميزة الثقة في النفس عكس اللذين يعيشون في ظروف القمع.
2-المؤثرات الخارجية ومايعيشه الانسان في علاقته مع الاخرين وخيبات الامل التي قد يصادفها قد تكون من عوامل تذني الثقةفي النفس.
3-اضطرابات ااشخصية وكثرة اللوم والانتقادات التي يوجهها الفرد لنفسه كلها اسباب للشعور بالقلق والتعاسة وضعف تقدير الذات ومن تم تارجح الثقة بالنفس.
4-قد يشكل الفشل المهني او عدم تناسب الوظيفة التي يمارسها الفرد مع مستوى مهاراته وكذلك عدم قدرته على اثبات كفائته من العوامل التي تفقده ثقته بنفسه .
هي بعض من الاسباب وليس جميعها ،لكن السؤال الان هو:هل هي مشكلة ابذية ام ان هناك بدائل وحلول؟
لاشك ان لكل وضع بذيل يكفي التوفر على الارادة والرغبة في ذلك، ومن بين البدائل المطروحة مايلي:
1- اتخاد القرار من الذاخل على الرغبة في التغيير
2-مخالطة الايجابيين وممارسة قانون المحاكاة فكل ما يحيط بالانسان يؤثر فيه
3-التنظيم والمحافظة على النظام يكسب احترام الاخرين ويزيد من الثقة في النفس.
4-تقدير الذات وتجنب الجلد الدائم والنقد غير البناء ومسامحتها لانه لايوجد على وجه الارض من لايخطئ
5-اعتماد نظام المكافئة على كل انجاز.
6-وضع برنامج شخصي للاستمتاع والمرح
7-اعتماد التوكيدات الايجابية وتمارين الاسترخاء و التنفس العميق.
اترك تعليقا