جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

مهرجان “أجدير ايزوران ” يتوقف بسبب سوء أحوال الطقس.

قلم الناس.

ألغى منظمو مهرجان “اجدير ايزوران”  فقرات اليوم الثالث من المهرجان التي كان من المقرر ان تحتضنها منطقة اجدير يوم أمس  بسبب الظروف الجوية المتقلبة التي تخيم على إقليم خنيفرة منذ أيام.

فبعدما كان من المقرر ان يشهد فضاء اجدير عروضا في فن التبوريدة و سهرة فنية تحييها عددا من المجموعات الموسيقية المحلية، تلقت اللجنة المنظمة، في آخر لحظة، تعليمات من السلطة تدعوها إلى إلغاء كافة الفقرات المُبرمجة و الإسراع بتفكيك منصة العروض و الخيام الأمازيغية المؤثثة لفضاء المهرجان بأجدير .

مصادر من الجمعية المنظمة للمهرجان رجحت أن يكون لقرار الإلغاء علاقة بالعاصفة الرعدية القوية التي ضربت المنطقة يوم الاربعاء الماضي و كان يمكن ان تتحول إلى كارثة حقيقية لو ان مسارها انحرف قليلا نحو شرق في اتجاه منطقة أجدير التي كانت تحتضن وقتها فعاليات المهرجان، مما كان من شأنه أن يشكل خطر جديا على المشاركين و الجماهير التي تم السماح لها بالتنقل نحو مرتفعات أجدير رغم النشرة الإنذارية الصادرة عن مديرية الأرصاد الجوية التي حذرت فيها من إمكانية هبوب عواصف رعدية مصحوبة ببَرَد ورياح قوية.

ذات المصادر أكدت أن التخوف من تكرار فاجعة الحوز، على الطريق الرابطة بين أجدير و خنيفرة، عجّل باتخاذ قرار إلغاء السهرة الفنية ليوم الخميس و العودة سريعا بالمشاركين إلى مناطق أكثر امانا، مرجحة أن يكون القرار أكبر من السلطات المحلية بخنيفرة و أنه قد تم اتخاذه مركزيا و على أعلى المستويات بوزارة الداخلية.

اترك تعليقا