جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

فوائد المشي في شهر رمضان

قلم الناس

لمشي يزيد معدل التمثيل الغذائي

يساهم المشي بعد الإفطار في رمضان بزيادة معدل عملية الأيض عند الفتيات والنساء، وكذلك تلجأ معظم السيدات إلى المشي بعد الإفطار في شهر رمضان وذلك بهدف فقدان أوزانهن الزائدة بشكل طبيعي.

فوائد المشي بعد الإفطار لوظائف الجسم

تتعدد فوائد المشي بعد الإفطار في شهر رمضان، فهي كفيلة بتخفيض ضغط الدم المرتفع، وتعزيز صحة جهاز المناعة (المتممة)، وكذلك يساهم هذا التمرين بتنظيم حركة الأمعاء وتنظيم عملية الهضم، والحفاظ على صحة القلب، وعلاج اضطرابات التوتر والقلق، وتقليل الحاجة إلى تناول كميات كبيرة من الطعام أثناء وجبة السحور، وتنظيم نسبة الكوليسترول والسكر في الجسم.

خسارة الوزن

أكدت العديد من الدراسات أن فوائد المشي بعد الإفطار في شهر رمضان كفيلة بأن يخسر الشخص الوزن الزائد من دون أن يحرم نفسه من أي طعام، فالمشي يعد من أبرز الرياضات في شهر رمضان لفقدان الوزن.

هل ينصح بالمشي قبل الفطور في شهر رمضان؟

على الرغم من أن الصيام يعد مرهقا للجسد إلا أنَه ينصح بممارسة هذه الرياضة الخفيفة، أو القيام ببعض الأنشطة البسيطة في الصباح الباكر بدلا من الخمول أو الجلوس لفترات طويلة حيث يمكن إجراء الرياضة قبل الإفطار أو مساءً بعد الإفطار.

في حال كنت ترغب بممارسة الرياضة قبل الإفطار فيجب الحذر من ممارستها لأكثر من 50 دقيقة، وأن يتم ممارستها في مكان جيد التهوية، كما من الضروري شرب كميات كبيرة من السوائل والمياه بعد الإفطار لتعويض ما فقده الجسم أثناء الرياضة ولمنع حدوث الجفاف.

الوقت المناسب للمشي في شهر رمضان

يفضل المشي في شهر رمضان بعد ساعتين من الإفطار، حيث يكون الجسم قد أنهى عملية الهضم، كما ينصح بممارسة الرياضة في مكان شديد التهوية، ويمكن استغلال وقت الذهاب إلى الصلاة في رمضان بالمشي للوصول للمسجد، وينصح باختيار أنواع معينة من التمارين الخفيفة بعد الإفطار أو قبل الإفطار بساعتين.

فوائد عامة للمشي في شهر رمضان

تعد ممارسة التمارين الرياضية بانتظام من العادات الصحية المهمة التي يجب القيام بها في شهر رمضان الكريم، إذ تساهم في الحفاظ على حياة مليئة بالنشاط والصحة والحيوية وتساعد على تقليل الوزن وعلى تقليل خطر الإصابة بالأمراض القلبية وتقلل حدوث تجلطات الدم وتساهم أيضا في تنظيم مستوى السكري والكوليسترول في الجسم.

تعد رياضة المشي إحدى أهم التمارين الرياضية الخفيفة في شهر رمضان فهي تساهم في تقليل خطر الإصابة بالمشاكل الهضمية التي عادةً يعاني منها الشخص الصائم في هذا الشهر مثل الارتداد المعدي المريئي وحرقة المعدة.

نصائح لزيادة النشاط البدني بشكل صحي في شهر رمضان

يفضل عدم ممارسة التمارين ذات الشدة العالية خلال فترة الصيام، لأن ممارسة التمارين عالية الشدة تسبب بعض الأعراض المزعجة مثل الغثيان والدوخة، ولكن ينصح بممارسة التمارين الخفيفة كتمارين الإطالة والمشي ورفع الأوزان الخفيفة والإحماء عوضا عن التمارين القاسية وحمل الأوزان الثقيلة.

والجدير بالذكر أن ممارسة التمارين الخفيفة لمدة 30 دقيقة أمر في غاية الأهمية لما ينعكس من فوائدها على صحة الجسم.

ينصح بالبدء بالتمارين الخفيفة جدا في الأيام الأولى من شهر رمضان وتجنب الإجهاد والضغط على النفس، وفي حال ارتفاع درجات حرارة الجو يفضل ممارسة التمارين الرياضية في أماكن مغلقة ومكيفة والابتعاد عن التمارين في الهواء الطلق. كما يمكن اتباع عادة المشي لمسافات قصيرة ولمدة 15 دقيقة بعد غروب أشعة الشمس.

ومن أهم النصائح التي يجب الانتباه إليها أثناء ممارسة المشي أو الرياضة في رمضان نذكر:

  • الحرص على أخذ قسط من النوم أو الراحة ظهرا والحصول على فترة كافية من النوم مساءا، وذلك من أجل التقليل من شعور التعب.
  • الحرص على تناول وجبات صحية غنية بالألياف والسكريات خلال وجبتي الإفطار والسحور، وذلك للمحافظة على نشاط الجسم خلال فترة الصيام.
  • ضرورة استشارة طبيبك المختص في حال الإصابة بمشكلة صحية، ومن الأفضل استشارة الطبيب قبل القيام بأي تمرين رياضي في شهر رمضان.
  • ضرورة الحفاظ على تناول كمية كبيرة من الماء والسوائل على الفطور لتعويض السوائل المفقودة أثناء الصيام وأثناء ممارسة التمارين الرياضية.
  • ضرورة الحفاظ على ترطيب الجسم أثناء القيام بالتمارين.
اترك تعليقا