جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

أمل الكرارير الخبيرة في التنمية الذاتية تشخّص أعداء النجاح.

قلم الناس ـ
بقلم : ذ ـ أمل الكرايري خبيرة في التنمية الذاتية .
النجاح للجميع غاية منشودة وهذف مرتقب نعمل لاجله كل الممكنات والوسائل لكن يوفق البعض للوصول اليه ويخيب البعض الاخر لاسباب نرجأها دائما للغير والاخر ،فهل فعلا معيقات النجاح مرتبطة دائما بالعالم الخارجي ام ان هناك بعضها مرتبط بالفرد نفسه؟
سوف اقوم بالامر غدا ،سوف ادرس بعد عام ،سوف ابدا الرياضة عندما يمر الصيف …..مواقف تسويفية بامتياز والمسوف هو الشخص نفسه يضع لاي تغيير في حياته اجال مستقبلية مرتبطة بوقوع احداث اخرى ،اذن هنا يمكن القول ان اول عدو لنجاح السخص هو نفسه المترددة المعتمدة على التسويف.
ثاني عدو من اعداء النجاح ،هو الخوف من التصرف هو ضعف تقدير الذات وانعدام الثقة في النفس الشيء الذي يجعل الانسان غير قادر على الانجاز واتخاد القرار.
ثالت عدو للانسان في نجاحه هو الاصابة بالغرور والاعتقاد بالمعرفة الشاملة والقدرة على القيام باي امر مايجعله يتعرض لمواقف العجز وهو ما يؤثر على قدرته على النجاح
رابع سبب هو المحيط من المحبطين اللذين يؤثرون في الفرد عبر تعجيزه او تخويفه من اي فكرة او عمل هو مقدم عليه.
اذن الخلاصة ان هناك ثلات عوامل مرتبطة بالذات مقابل عامل واحد مرتبط بالاخر وبالتالي لتحقيق النجاح يجب اعادة النظر في علاقة الانسان بنفسه والاشتغال على تطويرها.
قناة اليقين لروح مطمئنة
اترك تعليقا