مادة خطيرة..تجر وزير الفلاحة للمسائلة البرلمانية

قلم الناس : متابعة

وجهت عضو الفريق النيابي لحزب الأصالة والمعاصرة، حنان أتركين، سؤالا كتابيا إلى وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد صديقي، حول حظر استعمال مادة الغليفوسات في النشاط الفلاحي والزراعي.

وذكرت أتركين أن مادة “الغليفوسات” تعتبر من أكثر المواد الفعالة المستخدمة للسيطرة على النباتات غير المرغوب فيها، حيث تقوم بقتل أنواع معينة من الحشائش، دون التأثير على المحاصيل.

وأوضحت أتركين أن استعمال هذه المادة، بحسب الدراسات التي أجريت عليها، يؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأمراض من بينها السرطان، كما أنه يتسبب في مجموعة من التشوهات الخلقية، وهو ما دفع منظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة إلى تصنيف “الغليفوسات” ضمن المبيدات المسببة للسرطان، وذلك استنادا إلى دراسات أجرتها وكالة دراسات السرطان التابعة للمنظمة الدولية.

وأكدت أتركين، في ذات المراسلة، أن هذه المادة شكلت موضوع نقاش حاد ومحتدم في أوساط الاتحاد الأوروبي الذي يعتزم حظر استعمالها في المجال الفلاحي، بسبب الأضرار التي ثبت علميا أنها تلحقها بصحة الإنسان، داعية الوزارة الوصية لاتخاذ كافة التدابير من أجل حظر استعمال المادة في النشاط الفلاحي والزراعي.