جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

صلة الرحم خلال ايام العيد تقليد متجدر داخل اوساط المجتمع المغربي.

تعد صلة الرحم من العادات التي  لازالت تواجه البقاء بين سندان الخفوت ومطرقة الاندثار ، وبالنظر الى رمزيتها الروحيه خلال عيد الأضحى  خصوصا في اليوم الموالي تبقى صلة الارحام  من القيم المتجدرة في الوسط المغربي .
وتعتبر جهة فاس مكناس من المناطق التي مازال سكانها مخافطين على صلة ارحامهم خلال ثاني ايام العيد  خصوصا داخل الاوساط القروية  كموروث اجتماعي بطقوس احتفالية من خلال تبادل الزيارات والولائم .
ورغم التحديات التي يواجهها هذه العادة  بسبب الظروف الصحية الطارئة  وما تستوجبه من قيود ،وعوامل أخرى تتعلق بغزو وسائل التواصل الاجتماعي  إضافة إلى الظروف الاقتصادية التي تجعل نسبة من مغاربة العالم يتعذر عليهم العودة إلى أرض الوطن في نفس تاريخ مناسبة عيد الاضحى ، تبقى صلة الرحم من العادات الأسرية والاجتماعية  التي تقويها مناسبة عيد الاضحى.
                 إسماعيل خنفور
                            سبع عيون
                       اقليم الحاجب
اترك تعليقا