جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

رئيس الفريق الاستقلالي في مجلس المستشارين يؤكد أن الحكومة تواصل محاربتها للطبقة الوسطى

أكد عبد السلام اللبار رئيس الفريق الاستقلالي في مجلس المستشارين، أن إلغاء محمد بنشعبون، وزير الاقتصاد والمالية، لتعديل متعلق بإعفاء معاشات المتقاعدين من الضريبة، مرره مجلس المستشارين، بمثابة استمرار في محاربة الطبقة الوسطى ومحاربة الأعمال الاجتماعية.
وقال اللبار، في تصريح لـ”آشكاين”: “إن إلغاء هذا التعديل يدل على تحايل في الكلام بخصوص اعتبار أن مشروع قانون المالي اجتماعي وتسمية نفسها بأنها حكومة اجتماعية، فبحذفها لهذا التعديل أبانت عن كيدها وعدم مواكبتها للمشاكل الإجتماعية التي تتخبط فيها كل الفئات من قدرة شرائية وتقاعد وغيرهما”، وزاد: “حاشا لله أن تكون هذه حكومة إجتماعية”
وأكد المتحدث استنكار الفريق النيابي لحزب الإستقلال بمجلس المستشارين، لهذا الإجراء الذي استخدمه وزير المالية، “لأنه يمس بالطبقة الوسطى التي هي ميزان التوازن داخل المجتمع والتي دفعتها السياسة الحكومية إلى الاحتضار”.
وأشار اللبار إلى أن “إلغاء التعديل الذي تقدم به الفريق النيابي للإستقلال والخاص بالضريبة على الدخل المخصصة للبحث العلمي للأساتذة الباحثيين يدخل، أيضا، في خانة الإمتعاض من ما تقوم به الحكومة”
اترك تعليقا