جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

المحكمة الدستورية تجرد الحيداوي من عضوية البرلمان

قلم الناس : متابعة

اصدرت المحكمة الدستورية، يوم أمس الثلاثاء، قرارا يجرد محمد الحيداوي رئيس نادي أولمبيك أسفي من عضوية مجلس النواب.

وجاء قرار تجريد المحكمة للحيداوي من عضويته بسبب إدانته بحكم قضائي على خلفية ما بات يعرف إعلاميا بفضيحة “تذاكر المونديال”.

وقالت المحكمة الدستورية في قرارها أن الحكم الابتدائي القاضي بإدانة المطلوب تثبيت تجريده نهائيا ومكتسبا لقوة الشيء المقضي به، مما يفقد المعني بالأمر أهلية الانتخاب.

وأضافت أنه يتعين تثبيت تجريد المعني بالامر بحكم القانون من العضوية بمجلس النواب، عملا بأحكام المادة 11 من القانون التنظيمي لمجلس النواب والتصريح بشغور المقعد الذي كان يشغله مع إجراء انتخابات جزئية لشغل المقعد الشاغر طبقا لأحكام البند 5 من المادة 91 من نفس القانون التنظيمي؛

وعليه، صرحت المحكمة الدستورية في قرارها بتجريد  محمد الحيداوي المنتخب عن الدائرة الانتخابية المحلية “آسفي” (إقليم آسفي) من عضويته بمجلس النواب، وبشغور المقعد الذي كان يشغله مع إجراء انتخابات جزئية لشغل المقعد الشاغر طبقا لمقتضيات البند 5 من المادة 91 من القانون التنظيمي المتعلق بمجلس النواب.

وأمرت المحكمة بتبليغ نسخة من قرارها هذا إلى  رئيس الحكومة ورئيس مجلس النواب والطرف المعني، وبنشره في الجريدة الرسمية.

يشار إلى أن المحكمة الإبتدائية الزجرية بعين السبع في مدينة الدارالبيضاء، أدانت في وقت سابق رئيس نادي أولمبيك آسفي بالحبس لمدة سنة ونصف نافذة، وغرامة مالية قدرها 2000 درهم، وهو الحكم الذي دخل مرحلة الإستئناف التي ستعلن حكمها غدا الاربعاء، وذلك على خلفية قضية بيع تذاكر مونديال “قطر 2022”.

اترك تعليقا