جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

فرع مكناس لجمعية الحمامة بقيادتها الجديدة يستعرض برنامجها السنوي

قلم الناس :متابعة

نظم يوم أمس الفرع الإقليمي لجمعية الحمامة بعمالة مكناس،لقاءا تواصليا مع المنخرطين والمتعاطفين ،تمحور حول مناقشة  القضايا الأساسية للساكنة والرؤية المستقبلية للجمعية ،وفي هذا الإطار تحدث عادل بلحاج الرئيس الجديد لجمعية الحمامة بمكناس ، ” عن أهمية هذا اللقاء التواصلي ،الذي يأتي في إطار انفتاح الجمعية على محيطها الخارجي ،وتفاعلا مع مجموعة من الإصلاحات التي تقوم بها الحكومة برئاسة السيد عزيز أخنوش و بتعليمات سامية من جلالة الملك محمد السادس نصره الله ،لتنزيل ركائز الدولة الاجتماعية ” وفي نفس الصدد أكدت الرئبسة السابقة للجمعية ابتسام لزعر  ،أحد المؤسسات لمنظمة الحمامة جهويا ووطنيا ،ومن  أبرز الوجوه النسائية الفاعلة بالعاصمة الإسماعيلية ،على أن هذا اللقاء يدخل في إطار الدينامية المعهودة على فريق عمل جمعية الحمامة ،مذكرة بالعديد من الأنشطة الاجتماعية والثقافية والتكوينية ،داعية المكتب الجديد الى مواصلة المسار بتنسيق مع القيادة ،ومؤكدة على كونها ستظل رهن إشارة جمعية الحمامة محليا وجهويا ووطنيا ..” كم أكد خلال هذا اللقاء السيد هشام طنيبو نائب رئيس الاتحادية ،على ضرورة مواكبة مشروع الإصلاح الشامل الذي  يقوم به الحزب ،والتفاعل الايجابي مع مختلف الاوراش ،الاجتماعية والاقتصادية والتنموية التي يقودها الحزب ،ونهج سياسة القرب من المواطنين والمواطنات والإستماع لحاجياتهم ومطالبهم والسعي لتحقيقها ومناقشتها،مع القيادة المحلية والوطنية ،بنفس تشاركي  وتضامني ” وفيما يخص الرؤية المستقبلية لجمعية الحمامة للتربية والتخييم بقيادتها الجديدة ،فقد ترجمها البرنامج  السنوي 2024 بركائزه الستة ،وبشعار عماده الالتزام والفعل بالميدان ،فقد أكد الرئيس عادل بلحاج أمام مجموعة من المنخرطين و رؤساء الهياكل التنظيمية للحزب بمكناس ،على أن الجمعية مستعد لفتح قنوات التواصل من الساكنة حول مختلف القضايا الاجتماعية والتنموية بالعاصمة الإسماعيلية ،التي عرفت تراجع كبير وتقهقر فاضح خلال هذه السنوات ،و بهدف ازالت هذه الضبابية والاجابة بكل صدق ومسؤولية عن مطالب الساكنة المكناسية التي نعتبرها مشروعة  وسنناضل من أجل تحقيقها”وفي نفس الموضوع أكد الفاعل الرياضي والجمعوي و الاعلامي  الاستاذ عبد اللطيف بن بابا “على ضرورة الالتفاف حول القيادة المحلية بمكناس والعمل على تنزيل وانجاح الاوراش الاجتماعية والاقتصادية التي أطلقتها الحكومة برئاسة حزب التجمع الوطني للأحرار ،داعيا جمعية الحمامة وباقي الهياكل التنظيمية للحزب بمكناس إلى النزول للميدان والعمل على مساعدة الساكنة والإستماع لمشاكلهم والقيام بما تقتضيه المرحلة الراهنة من جدية ومسؤولية تجاه الساكنة المكناسية  ،حتى لا يفوت الأوان ونصطدم باستحقاقات 2026/2027..”

تجدر الإشارة إلى أن هذا اللقاء التواصلي الهام لجمعية الحمامة للتربية والتعليم والذي نظم بمناسبة ذكرى 11يناير ، عرف حضور متميز ونوعي وعدة وجوه جمعوية وسياسية واعلامية  ومنتخبون عن الحزب.

اترك تعليقا