فاس تحتضن مؤتمر علمي لأطباء الجهاز الهضمي

قلم الناس : متابعة

تحتضن مدينة فاس خلال الفترة ما بين 10 و 12 ماي الجاري الأيام العلمية الحادية عشرة لجمعية أطباء الجهاز الهضمي لجهة الوسط.

ويتميز هذا الحدث العلمي الكبير، الذي تنظمه جمعية أطباء الجهاز الهضمي لجهة الوسط بتعاون مع المستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس وكلية الطب والصيدلة وطب الأسنان التابعة لجامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، بمشاركة أزيد من 150 من أطباء الجهاز الهضمي والأطباء المقيمين من جميع أنحاء المغرب.

وأفاد بلاغ للمنظمين بأن هذه الأيام العلمية الحادية عشرة تهدف إلى تحسين المهارات النظرية والتقنية لأطباء الجهاز الهضمي المغاربة وخاصة أعضاء الجمعية في مختلف الجوانب، وتسليط الضوء على التنظير التداخلي وتوفير التكوين الطبي المستمر.

ويتضمن برنامج هذه التظاهرة جلسات لمناقشة الأعمال العلمية وأطروحات نهاية التخصص للمتخرجين من جميع أقسام أمراض الجهاز الهضمي في المستشفيات الجامعية.

كما ستتميز هذه التظاهرة العلمية بندوات تناقش مواضيع متنوعة، لاسيما “النباتات الطبية في أمراض الجهاز الهضمي بين التراث الطبي العربي والعلاج بالنباتات الحديثة”، وكذا الجلسة المعتادة للمناظرة الطبية الجراحية والتي سيكون موضوعها هذا العام “بطانة الرحم المهاجرة الهضمية”.

من جهة اخرى، تتزامن الأيام العلمية الحادية عشرة هذا العام مع اليوم العالمي لمرض التهاب الأمعاء المزمن (19 مايو) الدي يعتبر بمثابة تذكير بأن أمراض الأمعاء الالتهابية أصبحت أكثر من أي وقت مضى مشكلة صحية عامة تهمنا جميعا.