الرئيسية أخبار الجالية جشع بعض أرباب حافلات النقل الطرقي للمسافرين بين أكوراي ومكناس ،يلغي أدمية وكرامة المسافرين.

جشع بعض أرباب حافلات النقل الطرقي للمسافرين بين أكوراي ومكناس ،يلغي أدمية وكرامة المسافرين.

24 نوفمبر 2021 - 11:53
مشاركة

قلم الناس : هيئة التحرير

بالرغم من الرفع الكلي للحجر الصحي وتخفيف شروطه و قيود السفر ،واعادة الرواج و الروح لحركة السير و الجولان بين كل ربوع المملكة،وخاصة بين المدن الكبرى والصغرى ،نجد للأسف الشديد بعض أرباب مقاولات النقل الطرقي للمسافرين في الخط الرابط بين مدينتي أكوراي ومكناس ،لازالوا متشبثين بالزيادة في سعر التدكرة،وتجاوز المقاعد المحددة في نسبة 75 في المائة المخصصة طبقا للشروط الاحترازية ، وهو الامر الذي يعتبره الكثير من المسافرين حيف وظلم في حقهم،واستغلال بشع من طرف هؤلاء “النقالة”،كما أكدت تصريحات  مجموعة من ساكنة أكوراي لجريدة قلم الناس ( سنعود لها بالتفصيل )،رفضها لهذه الاساليب الملتوية والزيادات الغير مبررة ،بوجود نسبة ملء الحافلة تتجاوز في كثير من المرات  العدد المسموح به قانونيا ،بل يصل الأمر إلى تكديس المواطنين والمواطنات في هذه الحافلات،بشكل لا يحترم كرامتهم وأدميتهم بل ويهدد حياتهم.

إن مثل هذه التجاوزات المتكررة التي يرتكبها بعض أرباب النقل الطرقي للمسافرين ..، تسيئ إلى المجهودات الجبارة التي تعمل الدولة المغربية والوزارة المعنية من أجل محاربتها،وتحسين جودة الحافلات وكذا الخدمات المتعلقة بالقطاع ،لهذا يجب أن تتصدى لها السلطات المحلية والامنية كل من موقعه وحسب اختصاصاته،كما يجب ان تعمل المنظمات والجمعيات الحقوقية على فضح مثل هذه الممارسات الغير إنسانية …يتبع

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً