جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

الحاجب :كفالة مالية تطلق سراح سيدتين اعتقلتا بسبب إشاعات كورونا !

أمر الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بمكناس صباح اليوم الجمعة، بإطلاق سراح سيدة اعتقلت للاشتباه في تورطها رفقة سيدة أخرى في بث وتوزيع أخبار زائفة بواسطة الأنظمة المعلوماتية من شأنها الإخلال بالنظام العام وإثارة الفزع بين الناس.

المتابعة التي اعتقلت في إطار حملة أمنية لرصد ومكافحة المحتويات الرقمية الزائفة المرتبطة بوباء كورونا المستجد كوفيد-19 ، تتابع في حالة سراح مقابل أداء كفالة مالية قدرها 5000 درهم للأولى و 3000 درهم للثانية.

مصالح الشرطة القضائية بكل من مدن الدار البيضاء والرباط وشفشاون وجرادة والحاجب وتزنيت وبيوكرى ومكناس، كانت قد أوقفت مساء أول أمس الأربعاء و أمس الخميس، (11) شخصا، من بينهم أربع سيدات، وذلك للاشتباه في تورطهم في بث وتوزيع أخبار زائفة بواسطة الأنظمة المعلوماتية من شأنها الإخلال بالنظام العام وإثارة الفزع بين الناس، وذلك في اطار مواصلة للأبحاث والتحريات الرامية

وأفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن الخلية المركزية للرصد واليقظة المعلوماتية لمكافحة الأخبار الزائفة حول وباء كورونا المستجد كانت قد رصدت محتويات رقمية زائفة منشورة في مواقع التواصل الاجتماعي، ومتداولة عبر تطبيقات التراسل الفوري على الهواتف المحمولة، تزعم فيها تسجيل حالات إصابة مزعومة بوباء كوفيد-19، أو تدعي قطع الطرق العامة بين المدن والقرى، أو تدحض وجود فيروس كورونا المستجد، وهو ما استدعى فتح أبحاث قضائية والقيام بخبرات تقنية دقيقة مكنت من تشخيص هويات المتورطين في إعداد ونشر وبث تلك المحتويات الزائفة.

وأشار البلاغ ذاته الى أنه تم إيداع ستة أشخاص من بين الموقوفين تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية الأبحاث القضائية التي أمرت بها النيابات العامة المختصة، بينما تم إخضاع الأشخاص الخمسة الباقين لأبحاث تمهيدية قبل أن يتم تقديمهم أمام النيابة العامة التي أشرفت على تلك الأبحاث.

اترك تعليقا