جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

اصحاب المحلات التجارية بساحة سيدي محمد بن عبد الله بتراب مرس السلطان الدارالبيضاء يستنكرون الروائح الكريهة للأزبال

قلم الناس : الدار البيضاء

إستنكر اصحاب المحلات التجارية بتراب درب البلدية بساحة سيدي محمد بن عبد الله  بتراب مقاطعة مرس السلطان الدارالبيضاء
 الوضع الكارثي والكابوس الذي أصبح أمام محلاتهم التجارية منذ سنوات نتيجة  حاويات الأزبال والنفايات التي تضرروا منها صحيا وماديا ومعنوياً ،وحسب شكاية تقدموا بها للجبهة الوطنية للكرامة وحقوق الانسان بجهة الدار البيضاء ـ سطات ،يؤكدون فيها بأن هذا الوضع الشاد، خلف لهم ضررا و استياءا  كبيرا في نفوسهم رغم المراسلات التي تقدموا بها للجهات المعنية والمختصة لم يتم الاستجابة إلى شكايتهم وتخليصهم من ويلات هذه الازبال وروائحها الكريهة ،الأمر الذي جعلهم يتوجهون لجمعيات حقوقية بغية إنصافهم ورد الاعتبار لهم  لكونهم  مواطنين يؤدون ضرائبهم ومن حقهم مطالبة الشركة المفوض لها بتدبير قطاع النظافة  ومجلس جماعة مرس السلطان بالتعويضات عن الاضرار الصحية والنفسية لهذه الكارثة ،

وعلى هذا الأساس ستلجأ الجبهة الوطنية للكرامة وحقوق الإنسان بجهة الدار البيضاء سطات ،العمل على الدفاع عن حقوق هؤلاء التجار الذين تكبدوا خسائر مادية كبيرة وصحية ومعنوية ،من طرف استمرار شركة التدبير المفوض للنظافة والسلطة المحلية والشرطة الإدارية في عدم التدخل لإنهاء هذا الضرر ،وعلية فإن الجبهة الوطنية للكرامة وحقوق الإنسان بجهة الدار البيضاء سطات ستقوم بٱتخاذ جميع الإجراءات القانونية اللازمة ،بما فيها اللجوء إلى القضاء الإداري لإنصاف المتضررين  الذين لا حول ولا قوة لهم، وضمان حقوقهم الدستورية في العيش الكريم وفي بيئة نظيفة
اترك تعليقا